تدريسي في قسم هندسة الميكاترونكس ينشر بحثاً علمياً مع وكالة ناسا لأبحاث الفضاء
الكاتب:وحدة العلاقات العامة والإعلام
التاريخ:24/08/2017
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 5 قراء Average rating: 1.6

ضمن إطار التعاون العلمي مع وكالة ناسا الأمريكية لأبحاث الفضاء، نشر التدريسي

تدريسي في قسم هندسة الميكاترونكس ينشر بحثاً علمياً مع وكالة ناسا لأبحاث الفضاء

 

ضمن سلسلة الانجازات العلمية والاكاديمية المتواصلة لأسرة كلية الهندسة الخوارزمي من الاساتذة والباحثين المتميزين وبإهتمام كبير من عمادة كلية الهندسة الخوارزمي والتي تولي أهمية كبيرة جداً لمحور البحث العلمي باعتباره مقياس تقدّم الجامعات عالمياً، حيث أن الجامعات والمؤسسات التعليمية في الوقت الحاضر لم تعد تدريسية فحسب بل وبحثية وخصوصاً في مجال الأبحاث العلمية التطبيقية التي تخدم المجتمع.

وضمن إطار التعاون العلمي مع وكالة ناسا الأمريكية لأبحاث الفضاء، نشر التدريسي في قسم هندسة الميكاترونكس والمبتعث لدراسة الدكتوراه في جامعة جورج واشنطن أ. م. يعرب عمر ناجي العزاوي بحثاً علمياً، من خلال مشاركته في المؤتمر MWSCAS2017 IEEE المنعقد في جامعة Tufts في ولاية بوسطن الاميركية. وكان عنوان البحث:

Self-powered System-on-Chip for Substrate Computing and Ultrasonic Communications

(نظام ذاتي التغذية في رقاقة للتحسس والاتصال الفوق الصوتي داخل الهياكل)

 وينص البحث على تصميم نظام في رقاقة وذاتي التغذية من خلال استغلال طاقة الاهتزاز المتوفرة في اجنحة الطائرات وتحويلها الى طاقة كهربائية لتغذية جهاز ارسال الكتروني لاصوتي مزروع داخل الجناح وبأعداد معينة من اجل الكشف المبكر عن التشققات التي تحدث في هيكل الطائرة وارسال المعلومات الى مركز التحكم Microcontroller لاتخاذ اللازم. هذا وقد تم استخدام الموجات فوق الصوتية بدلاً عن الراديوية لتقليل الخسائر ولمنع تعطل النظام في حال تعرض الطائرة الى هجوم بموجات كهرومغناطيسية كون الموجات الفوق الصوتية موجات ميكانيكية لا تتأثر بالأشعة الكهرومغناطيسية.

وبدوره أثنى السيد عميد كلية الهندسة الخوارزمي الأستاذ الدكتور علاء كريم محمد على جهود ودور الاساتذة والباحثين الذين استطاعوا الوصول إلى العالمية من خلال أبحاثهم المميزة التي نشروها في مجلات ذات معامل تأثير ضمن قاعدة ثومسون رويتر والمؤتمرات والمحافل العالمية والتي تعتبر نتاج عدة سنوات من العمل المتواصل في البحث العلمي... متمنيا لجامعتنا العريقة وصروحها العلمية التقدم والازدهار لتكون في مقدمة الجامعات العالمية ولأسرة كلية الهندسة الخوارزمي وأساتذتها وباحثيها الرفعة والارتقاء.

 

وبالامكان الاطلاع على البحث من خلال زيارة google scholar او research  gates للباحث yarub alazzawi .