نبذة تعريفية عن الترقيات العلمية

تعد الترقيات العلمية في مفهومها الشامل واجراءاتها الرصينة التي يجب ان تكون عليها واجبا قبل ان تكون حقا على التدريسي , لانها تمثل الخط البياني لمسيرة البحث العلمي لمجموع التدريسين وللمؤسسة التعليمية التي ينتمون اليها , هذا الخط الذي يجب ان يتصاعد بأستمرار لتطوير عمل المؤسسة والارتقاء بأدائها وموقعها بين المؤسسات العلمية الرصينة .

وقد اسهمت الترقيات العلمية وتسهم بشكل كبير وفعال في تطوير جامعة بغداد وفي تقدمها المستمر في التصنيفات العلمية المختلفة , اذا انها توفر الدافع والحافز القوي للتدريسي والباحث لزيادة نشاطه البحث ( بحوث , كتب , براءات اختراع , مؤتمرات علمية , …. ) وكذلك زيادة نشاط النشر في المستوعبات العلمية والمجلات الرصينة , هذه الزيادة التي اسهمت بتقدم جامعتنا في التصنيفات العالمية .

قامت لجنة الترقيات العلمية بأتخاذ عدد من الاجراءات المهمة وعممت عدد من الترجيهات التي اصبحت سياق عمل متبعة بعد المصادقة عليها من قبل مجلس الجامعة الموقر ومن اهمها :-

مع التطور الهائل الذي حدث في تكنولوجيا المعلومات ووسائل الاتصال علينا جميعا الحث على الابتعاد عن استخدام الوسائل التقليدية والروتين الممل في المخاطبات وتبادل المعلومات والذي سبب في تاخر العمل وهو منهج تتجهة الحكومة وتؤكد عليه بغية الوصول الى حكومة الكترونية لذلك اعتمدت لجنة الترقيات الوسائل الاكترونية مثل الهواتف النقالة او البريد الالكتروني وموقع التواصل الاجتماعي في توجيه اسئلة او استفسارات .

  • من المشكلات التي نعاني منها هو موضوع التغييرات التي تجري على نحو غير مدروس او مخطط مما يؤدي الى اشكالات فنية وعلمية وادارية ويسبب ارباك في العمل .

  • ضرورة ترسيخ الثقة بين اعضاء لجنة الترقيات ولجان الاستلال اذ انهم اكثر الاشخاص قدرة في التعامل مع الامور المتعلقة بالترقيات العلمية وخاصة في موضوع اختيار خبراء التقييم .

  • ضرورة حضور واستضافة رئيس لجنة الترقيات العلمية في مجال الكلية لعرض معاملات الترقية العلمية ومناقشة موضوعات خاصة بالترقيات العلمية

  • يجب ان يكون هناك تواصل بين لجان الترقيات الفرعية مع لجنة الترقيات المركزية عن طريق مجموعة الفايبر للاستفسارات والاسئلة ومناقشة بعض المشاكل تجنب لاعادة المعاملة .